تقرير تحديات التنمية العربية 2011

تم النشر في 21 فبراير 2012
image

ملخص التقرير

يعتبر هذا التقرير الثاني في مجال تحديات التنمية، ويأتي في وقت تمر فيه المنطقة بمرحلة تاريخية حرجة، ومحاولات تجاوز الأرقام للكشف عن العمليات التي كانت تدعم  الإقصاء الاجتماعي والاقتصادي والسياسي.

ويشير هذا التقرير إلى أن نموذج التنمية الذي اتبع في المنطقة العربية يمكن أن يوضع على أساس أكثر عدلاً اجتماعياً.

أبرز النقاط:

  • على الرغم من أن 50 % من سكان المنطقة العربية هم من سكان الريف، فإن الزراعة، نشاطهم الاقتصادي الرئيسي، لا تمثل أكثر من 15 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي العربي.
  • تمكنت المنطقة من خفض معدل البطالة الإجمالي من 12 في المائة في عام 1990 إلى 9.3 % بحلول عام 2010، ولكن المنطقة العربية لا تزال تحتل أعلى معدل بطالة بين المناطق النامية.
  • نسبة النساء العاملات في الوظائف غير الزراعية منخفضة للغاية (أقل من 20 %) وتعد هذه النسبة الأدنى بين المناطق النامية.